Association des Amateurs de la Lentille
Errachidia
aal جمعية هواة العدسة
الرشيدية

يوميات المعرض الأول لفن البورتريه

من إبداع الفنان محمد مادون

تحت شعار: من أجل المساهمة في نشر ثقافة جادة و هادفة
من 18 الى 24 شتنبر 2008 بالرشيدية
يوميات المعرض | برنامج المعرض | الفنان محمد مادون | ورقة تعريفية بالجمعية
 
يوم 24 شتنبر يوم 23 شتنبر يوم 20 شتنبر يوم 19 شتنبر يوم 18 شتنبر
 

انطلق الحفل الافتتاحي للمعرض الأول لفن البورتريه للمبدع مادون محمد حوالي التاسعة والنصف مساء يوم 18 شتنبر بقاعة غرفة التجارة والصناعة والخدمات بالرشيدية.
استهل هذا الافتتاح بقراءة الفاتحة ترحما على روح الفقيد الشاعر الفلسطيني الكبير محمود درويش لتعطي الكلمة بعد ذلك لرئيس جمعية هواة العدسة والذي أكد على أن هذا النشاط يندرج في إطار المساهمة من أجل نشر ثقافة جادة هادفة من جهة، ثم من أجل تحفيز المبدعين الشباب على الإبداع والخلق من جهة ثانية .



في حين تمحورت كلمة المبدع المثابر مادون حول الفحوى العامة للوحاته والمتجلية في ذلك الخيط السحري الناظم ما بين عشقه لهويته وجذوره وحبه لوطنه وشعبه .


أما مداخلة الأستاذ حجاجي محمد فكانت على شكل بورتريه نثري في حق درويش، نظم تجربته وعطائه بشكل دقيق ومفصل ودون إطناب .
في حين انشطرت مشاركة الشاعر محمد شاكر إلى جزئيين :
- كلمة تأبينية رقيقة في حق " فقيد الشاعر الحر العربي " .
- قصيدة رثائية تحت عنوان " لو زدت نبضا واحدا " والمخاطب طبعا روح الفقيد .
ليكون للحضور بعد ذلك لقاء مع عرض شريط على شكل ديابوراما حول سيرة حياة وأعمال شهيد فنه و رائد فن الكاريكاتير بالعام العربي ناجي العلي الذي أعده الكاتب العام لجمعية هواة العدسة ذ- مولود باسالم .

ليباشر الحضور – الذي أبان عن امتلاكه لحس ثقافي وفني – زيارة رواقي المعرض :
الأول خصصه صاحبه لبورتريهات شخصيات عامة يشهد لها التاريخ بنضالها من أجل انعتاق وطنها وشعبها من تحت هيمنة نير ما .
أما الرواق الثاني ، فخصص لفن الكاريكاتير وتمحورت لوحاته حول مشاهد ساخرة تخفي في طياتها التفشي الخطير للمظاهر السلبية للعولمة .
هذا وإن جاء تأبين محمود درويش خلال افتتاح هذا المعرض متأخرا على تاريخ وقوع ذلك الحدث الأليم، فإنه يعتبر مع ذلك أول مبادرة جمعوية لرد الاعتبار لعطائه على مستوى إقليم الرشيدية .


à propos | rss | équipe | ajouter au favoris | démarrage
zizvalley.com tous droits réservés © 2006-2009 Youssef Alaoui Email: