zizvalley errachidia
حركة التوحيد والإصلاح فرع الرشيدية تنظم حملة عفتي كرامتي
Publié Le 27 / 11 / 2013 à 16:30 | Dans Divers | 2461 Lectures | E-mail Article | Imprimer Article
في إطار الأنشطة الدعوية والتربوية نظمت حركة التوحيد والإصلاح فرع الرشيدية حملة عفتي كرامتي تحت شعار:" من يستعفف يعفه الله" كان ذلك أيام 22 ـ 23 ـ 24 نونبر 2013 وقد تم تنظيم لقاءات إعدادية وتواصلية مع جميع المنحرطين في الحملة ذكر فيها بضرورة التجند لتنزيل حملة العفة بقوة ومسؤولية وأن التجارة الرابحة هب تلك التجارةالتي تكوت مع الله، كما تم تذكير الإخوة الحاضرين بفضل المشروع الإصلاحي سواء في تجلياته على الفرد أو على مستوى المجتمع، وما يقتضيه من تضافر الجهود، بعدها تم التطرق إلى السياق الذي جاءت من أجله هذه حملة ، موضحا بأنها تأتي في سياق حاجات اجتماعية، ومحاربة المد التفسيقي الذي ينخر المجتمع من الداخل، تم الحديث على طبيعة الخطاب الذي ينبغي استعماله في هذه الحملة لينتقل مباشرة لعرض برنامج الحملة، الذي كان حسب البرنامج التالي.



ـ جولات ميدانية على طول الأيام
ـ فضاءات تواصلية (محطات متحركة في أحياء المدينة)
ـ توزيع مجموعة من الوسائط
ـ أنشطة فنية
ـ حفل ختامي
وقد نصبت لهذه الفعاليات خيمتان الأولى وسط المدينة والثانية في حي تاركة الجديدة من أجل التواصل واستقبال أكبر عدد ممكن من ساكنة المدينة، وقد عُلقت عليها لفتة ووضعت فيها مجموعة من الملصقات التي تدعو إلى التحلي بخلق العفة بمفهومها الشاما، وإلى نبذ السلوكيات المنحرفة، كل ذلك لأجل تحقيق معاني العفة والتعفف.إضافة لذلك فقد تم تنظيم حولات دعوية على أبواب المؤسسات التعليمية والمهنية والشوارع الكبرى والرئيسية والأسواق داخل المدينة حاملين والسائط المؤطرة للحملة، وقد عرف النشاط تفاعلا ملحوظا وقبولا كبيرا من طرف الساكنة بجميع فئاتها العمرية من شباب وكهول وشيبة،
وفي إطار التواصل المستمرفقد تم نصب في كل خيمة إداعة يتم إداع من خلالخا توجيهات دعوية، وأناشيد تربوية حول موضوع العفة ، وبعض المداخلات للقيمين على الحملة من أجل التواصل مع الساكنة. وختمت فعاليات الحملة بأمسية فنية متنوعة الفقرات عرفت حضور جماهري مكثف استمتع بفقراتها التربوية الهادفة
عبد الهادي التجيب
فرع الرشيدية

Commentaires article
Votre nom:
Votre E-mail:
Message:
code: 1+5=