zizvalley errachidia
مباراة الندية و التنافس بين وفاق تنجداد ونهضة بركان آلت لصالح الوفاق بهدفبن دون رد
Publié Le 06 / 01 / 2010 à 23:00 | Dans Sport | 2466 Lectures | E-mail Article | Imprimer Article
برسم الدورة 13 من بطولة الهواة لكرة القدم في قسمها الأول شطر الشرق , جرت مباراة وفاق تنجداد ضد ضيفه نهضة بركان بالملعب البلدي بتنجداد على إيقاع الندية و التنافس من أجل الظفر بثلات نقاط الإنتصار التي كان يحتاجها كل فريق كل على حسب أهدافه المسطرة , فالنهضة البركانية المعروفة بتاريخها تود العودة إلى الأضواء ووفاق تنجداد يريد الإفلات من المراكز السبعة المؤدية للقسم الثاني هواة و تحقيق أحسن مرتبة ممكنة تترجم المجهودات الحقيقية لللاعبين و المسيرين, النتيجة آلت في الأخير لأصحاب الأرض بهدفين جميلين هدف في كل شوط .

الشوط الأول من المباراة كان مفتوحا على جميع الإحتمالات و هذا راجع للنهج الهجومي الذي اعتمده كل مدرب بغية مباغثة الخصم بهدف السبق .كما أبان خطي وسط الفريقين على علو كعبهما ترجما لعبة الكرة إلى لوحة فنية قلما نشاهدها في مقابلات الصفوة.
أول المحاولات جاءت في الدقيقة الثانية لصالح البركانيين إثر خطأ مباشر لكن الكرة اصطدمت بالحائط تليه محاولة للتنجداديين بواسطة عز الدين الطهراوي الذي قذف كرة مركزة لكن سهلة بالنسبة للحارس بعدها بقليل عميد الوفاق لم يحسن استغلال كرة جيدة داخل مربع عمليات الزوار, خطأ أخر جانبي لبركان لكن الكرة مرت محادية للمرمى .
اللاعب المتميز يوسف لعوان لم يكن محظوظا عندما أرسل كرة عالية على بعد 40 متر مرت ملمترية على مرمى الحارس البركاني بعدما لاحظ خروج هذا الأخير عن منطقته , لاعبي النهضة لم يحسنوا استغلال الضربات الثابتة التي سنحت لهم خلال هذا الشوط .
في الدقيقة 33 الحارس المرابط ينقذ مرماه من هدف محقق بعد قذفة سروخية من قدم الوافد الجديد سفيان أباش إثر زاوية هذا الأخير الذي تمكن أخيرا من إسكان الكرة في الشباك أربعة دقائق قبل نهاية الشوط الأول بضربة رأسية من خارج المربع خدعت الحارس المرابط .

خلال الشوط الثاني دخل الفريقين بنهج تكتيكي مغاير إذ عزز الوفاق احتياطاته الدفاعية من أجل تأمين النتيجة مع الإعتماد على أسلوب الهجومات المضادة . أما فريق الليمون فقد دخل من أجل العودة في المباراة إلا ان الخلل في دفاعه بدا واضحا نتج عنه هدف ثاني في الدقيقة الرابعة إثر هجوم مضاد للوفاق قاده الجناح اسماعيل خروش الذي مرر كرة عرضية لصديقه عز الدين الطهراوي العائد من تجربة مع فريق النادي المكناسي هذا الأخير أسكن الكرة في الشباك بسهولة و بمباركة من المدافع البركاني إثر سوء تفاهم مع الحارس.
الدقيقة 18 عرفت تسجيل البركانيين لهدف لكن الحكم القادم من مدينة طنجة عبد الله بوليفة وهوالحكم نفسه الذي أدار مباراة عن النخبة بين الكوكب المراكشي و المغرب الفاسي رفض الهدف بدعوى تسلل الأمر يتعلق ربما بعقوبة الحكم الدي لم يعلن عن ضربة جزاء لصالح الكوكب , هنا احتجت العناصر البركانية على حكم الشرط إلا أنه تشبت بقراره السليم , تليه أبرز فرصة للزوار في الدقيقة 36 إثر قدفة مركزة إلا أن الحارس الحبيب السلالي كان بالمرصاد لجميع الكرات خصوصا العالية منها بالموازاة توالت الهجومات المضادة للوفاق التي كانت تكتسي طابع الخطورة في أغلبها .
الدقيقة 41 عرفت إعلان الحكم عن ضربة جزاء بعد إسقاط خروش إلا أن العميد ديمو يضيع فرصة تعميق الفارق لصالح الوفاق . مع طرد اللاعب الصابر من صفوف النهضة لجمعه إنذارين. .

لتنتهي المباراة على هذا الإيقاع و على ايقاع تعسف رجال السلطة المحلية الدين غاب أثرهم منذ مدة على الملعب البلدي وعلى إيقاع نغمات الجماهير التي توافدت بكثرة من تنجداد و تنغير وفي سابقة من نوعها حضر المباراة عشرات من الجماهير البركانية حاملة وسائل التشجيع رغم بعد المسافة بين المدينتين إلا أنها انسحبت من المدرجات قبل نهاية المباراة لعدم رضاها على أداء فريقها.




و الواضح أن المجموعة البركانية التي ظهرت أقل مستوى من مجموعة السنة الفارطة, استصغرت خصمها ولم تدرك مادا قوة و عزيمة المحليين و أدرت في رصيدها 3 نقط الفوز قبل الأوان الشيئ الدي لم تعمل عليه على أرضية المستطيل.الحضور الجماهيري المكثف و حضور نائب المجلس البلدي يوسف اتغبالت كان له الوقع الإيجابي على نفسية العناصر الوفاقية.

بعد هده النتيجة ارتقى وفاق تنجداد الى المركز 7 برصيد 17 نقة في حين تجمد رصيد نهضة بركان في 22 نقطة محتلا الصف 3
بعد انتهاء المباراة رغبنا في الإطلاع على رأي الأشهبي على عطاء فريقه في هذه المباراة إلا أنه طلب منا إعفاءه من ذلك .ولم يغادر الكرسي الخاص به بعد انتهاء المباراة إلا بعد مرور وقت طويل و هو الوحيد الدي يعلم لمادا؟
في حين أرجع كرماني يوسف لاعب النهضة سبب هزيمة فريقه إلى عدم الإنسجام و التسرع في تنفيذ العمليات مضيفا أن الهدف كان مباغثا جراء خطأ في الدفاع و الهدف الثاني كذلك بعثر أوراقنا وصعب من مأموريتنا في الرجوع في المقابلة إذ جرت على عكس توقعاتنا .

أما القائد رشيد مفلح 'مدرب الوفاق' فقد عبر عن سعادته لتحسن أداء فريقه و تطبيق اللاعبين لتعليماته الصارمة و قال أن السر في الإنتصار هو الإطلاع على نقط قوة البركانيين وسد كل الثغرات و النوافذ مضيفا أن النتيجة كانت متوقعة نظرا للعمل الجاد طول الأسبوع و قال أيضا أن المقابلات القادمة سوف تكون صعبة و لهذا سوف نركز على كل مقابلة على حدة لحصد أكبر عدد من النقط و في الأخير شكر الصحافة الإلكترونية التي تعمل من جهتها من أجل الرفع من مستوى الممارسة و نقل الخبر وكل صغيرة و كبيرة عن مباريات الهواة.









تقرير من إنجاز إكن محمد
التصوير لسعيد حجاوي

تحية رياضية

Commentaires article
Commentaire N°1 Posté par : meddarrou Le 08 / 01 / 2010 à 10:52 Adresse IP: 196.206.87.67
الى الأمام يا وفاق ارفعي رؤوسنا عالية وكذبي التوقعات تحية للمدرب الكفء رشيد موفليح
Commentaire N°2 Posté par : ( Guest ) Le 08 / 01 / 2010 à 18:35 Adresse IP: 41.251.21.30
جميل جدا جميل جدا جميل جدا
Commentaire N°3 Posté par : manssour Le 09 / 01 / 2010 à 19:08 Adresse IP: 196.217.45.15
baravo lwifa9
Commentaire N°4 Posté par : said achir Le 10 / 01 / 2010 à 10:31 Adresse IP: 88.19.149.178
desde barcelona a tenjdad.muchas gracias por todo.adelante adelante adelante.tahiyati l hamid ahrda ismaiel khorrouch oujja y todo los jugadores de tenjdad.muy muy hecho.hasta luego.
Commentaire N°5 Posté par : mohamed Le 11 / 01 / 2010 à 10:06 Adresse IP: 196.206.88.60
لم تجر مباراة وفاق تينجداد ضد شباب العرائش أمسه الاحد برسم الدورة 14 و دلك بسبب الأمطار الغزيرة حيث أن الملعب البلدي بالعرائش اصبح يشبه بركة مائية ادن قالمقابلة اجلت الى وقت لاحق
Commentaire N°6 Posté par : said achir Le 13 / 01 / 2010 à 10:03 Adresse IP: 83.60.25.68
salam como siempre desde barcelona a tenjdad.natamanna lakom lintisar fi jami3 lmobarayat.tahayitai ila jami3 la3ibin walmoaatirin.0034634136345 chraftona bravo bravo wifa9 tenjdad
Commentaire N°7 Posté par : ( - ) Le 31 / 01 / 2011 à 11:14 Adresse IP: 196.206.72.244
i love you wifa9 tinjdad moi omar
Votre nom:
Votre E-mail:
Message:
code: 1+5=